طرازات باناميرا و911 الجديدة تحتفل بإطلالتها العالمية الأولى

بورشه في معرض جنيف للسيارات 2017

جنيف. تبدأ بورشه ربيع العام 2017 بتقديم ثلاثة طرازات مذهلة على الساحة العالمية. فقد اختار صانع السيارات الرياضية النسخة السابعة وثمانين من معرض جنيف الدولي للسيارات (7 لغاية 19 مارس 2017) لتقديم "باناميرا سبورت توريزمو" Panamera Sport Turismo. وهي عبارة عن نسخة جسم جديدة من عائلة "غران توريزمو" Gran Turismo، والأولى من نوعها ضمن فئتها. يجمع ذلك الطراز بين تصميم فريد وحيّز أكبر للركاب والأمتعة مع غطاء صندوق أمتعة أكبر، ليُعزّز النطاق المعهود بين الأناقة الرياضية وسهولة الاستخدام اليومية. كما تتألّق منصّة بورشه في جنيف بنسخة دفع مختلط ثانية من "باناميرا"، هي "باناميرا توربو إس إي-هايبريد" Panamera Turbo S E-Hybrid بقوتها الإجمالية البالغة 680 حصاناً/500 كيلوواط. وتُمثّل تلك السيارة المرة الأولى التي تتبوّأ فيها نسخة دفع مختلط مع قابس مرتبة القمة ضمن عائلة طرازات ما لدى بورشه. بالانتقال إلى "911 جي تي3" 911 GT3 المُنبثقة من رياضة السيارات، فتضيء بهالة من الشغف تدور في فلك القوّة. وقد ارتأت بورشه في الجيل الجديد لهذه النسخة الجذرية من 911 إضفاء حدّة إضافية على الرابط بين القيادة اليومية وحلبة السباق. ويتمحور طراز "جي تي3" المُطوّر حول محرك سحب عادي جديد مرتفع الدوران بقوة 500 حصان (368 كيلوواط). أخيراً وليس آخراً، تحتفل طرازات "911 جي تي إس" 911 GTS بأول تقديم لها في معرض للسيارات.

"باناميرا سبورت توريزمو": عائلة جديدة من السيارات الرياضية ذات عملية أفضل

ضمن مسعى بورشه المتواصل لتطوير مفهوم باناميرا، تحتفل "باناميرا سبورت توريزمو" بتقديمها العالمي الأول كنسخة جسم ثانية من "باناميرا" تجمع بين مورّثات بورشه التصميمية وحيّز أكبر متعدّد الاستخدامات. ويمتاز هذا الطراز رباعي الأبواب بخط سقف أكثر استقامة بدءاً من دعامة السقف الثانية وحتى مؤخرة السيارة، وذلك مقارنة بنسخة الصالون الرياضية ذات طابع الكوبيه. لذلك، يوفر تصميم "باناميرا سبورت توريزمو" الأنيق حيّزاً أكبر للركاب والأمتعة (مفهوم مقاعد 1+4). وبفضل غطاء صندوق الأمتعة الكبير ذي التحكم الإلكتروني، تستطيع نسخة "باناميرا" الجديدة استيعاب معدّات رياضية كبيرة بسهولة فضلاً عن أمتعة لعطلة نهاية الأسبوع. على الرغم من ذلك، بقيت شخصية السيارة الرياضية المعهودة في "غران توريزمو" كما هي، بخاصة وأنّ خطوط كلا نسختيْ جسم "باناميرا" ترتكز على القاعدة التقنية عيْنها. تنوي بورشه طرح "باناميرا سبورت توريزمو" في الأسواق في خريف العام 2017. وستتضمّن عائلة هذه السيارة مبدئياً خمسة أنواع من المحركات بقوى مختلفة، تتوفّر في الطرازات التالية: "باناميرا 4" Panamera 4، "باناميرا 4إس" Panamera 4S، "باناميرا 4إس ديزل" Panamera 4S Diesel، "باناميرا 4 إي-هايبريد" Panamera 4 E-Hybrid، و"باناميرا توربو" Panamera Turbo.

"باناميرا توربو إس إي-هايبريد": ارتكازاً على مفهوم "918 سبايدر"

تضافر محرك V8 قوي ودفع كهربائي ذو عزم دوران مرتفع ليجعل من بورشه "918 سبايدر" 918 Spyder أسرع سيارة رياضية خارقة على حلبة "نوربورغرينغ" في العام 2013. والآن، تعتمد "باناميرا توربو إس إي-هايبريد" هذا المفهوم لتتبوّأ حالياً المركز الأول على خطّ الانطلاق كأقوى سيارة صالون في العالم مُزوّدة بنظام دفع مختلط، إذ تجتمع قوة محرك الثماني أسطوانات (550 حصاناً/404 كيلوواط) وقوة محرك كهربائي (136 حصاناً/100 كيلوواط) مع معدَّل استهلاك للوقود يبلغ 2.9 ليتر/100 كلم وفقاً لمعيار "دورة القيادة الأوروبية الجديدة" NEDC واستهلاك للكهرباء يبلغ 16.2 كيلوواط-ساعة/100 كلم. وتستطيع السيارة العتيدة التسارع من صفر إلى 100 كلم/س في غضون 3.4 ثوانٍ، لتتربّع بذلك على عرش السيارات الرياضية. وفي حال كانت بطاريتها مشحونة بالكامل، يمكنها اجتياز مسافة تصل لغاية 50 كلم على الطاقة الكهربائية فحسب. بالتطرّق إلى الهيكل، تشمل مهارة نسخة القمة من "باناميرا" المزودة بنظام دفع مختلط مع قابس قدرة الانعطاف الديناميكي لسيارة رياضية وراحة سيارة صالون فاخرة، ليندفع بذلك حدود قدراتها في اتجاهات شتّى في آنٍ معاً. هذا وتوضح بورشه من خلال "باناميرا توربو إس إي-هايبريد" أنّ التنقل الكهربائي عنصر رئيسي في التطوير المتواصل لذروة الأداء الرياضي. يجدر الذكر أنّ نسخة القمّة الجديدة من "باناميرا" ستتوفر بقاعدتيْ عجلات فور تقديمها، على أن تصل إلى الأسواق في شهر يوليو من العام 2017.

"911 جي تي3" الجديدة بقوة 500 حصان: من الطريق إلى حلبة السباق

نجح قسم رياضة السيارات لدى بورشه في إرساء معايير جديدة على حلبة السباق، من خلال طراز "911 جي تي3" أقوى وأسرع وأكثر دقّة. تنبض نسخة 911 الجذرية تلك، التي تمّت المصادقة عليها للقيادة على الطرقات، بمحرك جديد مُسطّح سعة أربعة ليترات بقوة 500 حصان (368 كيلوواط)، هو عبارة عن محرك سباق غير مُعدَّل تقريباً مُستمدّ من سيارة سباق "911 جي تي3 كاب" 911 GT3 Cup. وتُنقل قوة المحرك إلى العجلتيْن الخلفيتين عبر علبة تروس PDK بقابضيْن قياسية، يمكن الاستعاضة عنها اختيارياً للمرة الأولى بعلبة يدوية من ست سرعات تستهوي عشاق السيارات الرياضية الأصيلين. وللارتقاء بديناميّة القيادة أكثر، عزَّزت بورشه مجدداً استجابة الهيكل المُزوّد بـ "نظام بورشه للتحكم النشط بالتعليق" PASM مع توجيه للمحور الخلفي. وتستطيع "911 جي تي3" المزوّدة بعلبة تروس PDK التسارع من صفر إلى 100 كلم/س في غضون 3.4 ثوانٍ، بينما تبلغ سرعتها القصوى 318 كلم/س (320 كلم/س مع علبة التروس اليدوية). بالانتقال إلى التصميم، تبرز "911 جي تي3" بشخصية غير خجولة على الإطلاق، إذ يطغى على قسمها الخلفي جناح مُهيْمن أعلى من أيّ وقت مضى، وتتضمّن فتحات كبيرة لدخول الهواء وخروجه في المقدمة والغطاء الأمامي والقسم الخلفي، في إشارة واضحة إلى مفاهيم الديناميّة الهوائية المُعتمدة في رياضة السيارات. سيبدأ تقديم "911 جي تي3" الجديدة في الأسواق بدءاً من منتصف شهر يونيو 2017.

طرازات بورشه "911 جي تي إس" الجديدة: قوة رياضية أكبر

أضافت بورشه فصلاً آخر إلى تاريخ سيارات "جي تي إس" GTS الرياضية يستهوي عملاء 911 الراغبين بالقوة بشكل خاص. بناءً لذلك، طرحت الشركة خمسة طرازات جديدة، أربعة منها كوبيه وكابريوليه بدفع خلفي أو رباعي، بالإضافة إلى "911 تارغا 4 جي تي إس" 911 Targa 4 GTS.تتشارك الطرازات الخمسة بمحرك مُطوّر يولد 450 حصاناً (331 كيلوواط)، بالإضافة إلى الجسم الأعرض لنسخات الدفع الرباعي من 911 وهيكل رياضي مع "نظام بورشه للتحكم النشط بالتعليق" ومقصورة ذات تصميم خاص. طوّرت بورشه لمحرك الست أسطوانات مسطّحة سعة ثلاثة ليترات شاحنيْ توربو جديديْن رفعا قوته بمقدار 30 حصاناً (22 كيلوواط) مقارنة بمحرك نسخات "911 كاريرا إس" 911 Carrera S و"911 تارغا إس" 911 Targa S. بالانتقال إلى الجسم الخارجي، حظيت طرازات "جي تي إس" بعاكس هواء أمامي متدنٍ وعاكس هواء خلفي ذي امتداد أكبر لارتفاعه بهدف خفض قوى الرفع على المحوريْن الأمامي والخلفي مقارنة بطرازات "كاريرا إس". وتتمحور الإطلالة الفريدة للطرازات الجديدة حول عناصر تصميم سوداء وأحرف "GTS" سوداء على البابيْن، بالإضافة إلى عجلات قياس 20 بوصة ذات قفل وسطي مطلية باللون الأسود. يجدر الذكر أنّ تسليم طرازات "911 جي تي إس" قد بدأ للتو.

"باناميرا إكسكيوتيف": طراز جديد للصين حصرياً

بالتزامن مع انطلاق فعاليات معرض جنيف الدولي للسيارات، عزّزت بورشه أيضاً نطاق عائلة "باناميرا إكسكيوتيف" Panamera Executive في الصين. فقد خصّصت لذلك السوق حصرياً، بدءاً من أكتوبر 2017، نسخة طويلة ذات دفع خلفي من سيارتها الصالون الرياضية الناجحة. تتيح "باناميرا إكسكيوتيف" الجديدة، المُزوَّدة بمحرك V6 توربو سعة ثلاثة ليترات (330 حصاناً/243 كيلوواط)، للعملاء الصينيين الدخول إلى عالم سيارات بورشه "غران توريزمو" Gran Turismo الفاخرة جداً ذات قاعدة العجلات الطويلة (بزيادة 150 ملم) من خلال نسخة ذات ثمن مغرٍ. وبالتناغم مع "باناميرا توربو إس إي-هايبريد" الجديدة هي الأخرى، يُكمّل الطراز الجديد سابق الذكر نسخات "إكسكيوتيف" المتوفّرة في السوق الصيني، وهي: "باناميرا توربو إكسكيوتيف" (550 حصاناً/404 كيلوواط) و"باناميرا 4إس إكسكيوتيف" (440 حصاناً/324 كيلوواط) و"باناميرا 4 إي-هايبريد إكسكيوتيف" (462 حصاناً/340 كيلوواط) و"باناميرا 4 إكسكيوتيف" (330 حصاناً/243 كيلوواط).

بورشه في سويسرا: عام قياسي آخر على التوالي

تواظب بورشه على مبيع السيارات الرياضية في سويسرا منذ 65 عاماً، أسّست في خلالها صداقة طويلة الأمد دائماً ما تسطع بمحطّات مضيئة: ففي العام 2016، سلّمت الشركة إلى السوق السويسري 3,970 سيارة، مسجّلة بذلك رقماً قياسياً جديداً بزيادة 4 بالمئة تقريباً عن العام السابق. استأثرت "مَكان" Macan بلقب أنجح طراز في ذلك العام مع 1,650 سيارة جديدة، تليها 911 مع 1,050 سيارة. أما بالنسبة إلى سيارات الدفع الرباعي الرياضية التقليدية، فقد حظيت "911 كاريرا 4إس" بإقبال كبير. كما برهن عملاء بورشه السويسريون عن انفتاحهم على تكنولوجيا الشحن عبر القابس المستقبلية. فحوالى 30 بالمئة من سيارات "كاين" Cayenne الـ 682 المُسلَّمة مُزوَّدة بنظام دفع مختلط.

next item
باناميرا سبورت توريزمو