بورشه "كاين" الجديدة

محركات جديدة وهيكل جديد، مع مفهوم تحكم مُبتَكر وتواصل أفضل

تطرح بورشه الجيل الثالث من "كاين" Cayenne كطراز جديد بالكامل يجمع معايير أفضل من أداء بورشه الرياضي المعهود مع عملية يومية ممتازة. ويرتقي ذلك الطراز الرياضي متعدّد الاستعمالات بالراحة والديناميّة إلى مستوى جديد، بفضل محركات توربو قويّة وعلبة تروس "تيبترونيك إس" Tiptronic S أوتوماتيكية جديدة من ثماني سرعات، بالإضافة إلى أنظمة هيكل جديدة ومفهوم عرض وتحكم مُبتَكر مع قدرة اتّصال شاملة.

لغة تصميم ديناميكيّة: تصميم أقوى وعجلات أكبر

يُطلّ الجيل الثالث من "كاين" بطابع جديد ولكن معهود، يحفل بتصميم جليّ ذي سِمات رياضية ودقيقة وفقاً لـ "مورّثات بورشه التصميمية" Porsche Design DNA. في هذا السياق، تشير فتحات دخول الهواء الأكبر في المقدمة بوضوح إلى أداء السيارة الأفضل. كما تبدو "كاين" الجديدة أعرض وأكثر ديناميكيّة، حتى عندما تكون متوقّفة، بفضل حافّات ضوئية أفقية جديدة. من ناحية أخرى، ازداد طول السيارة بمقدار 63 ملم وانخفض ارتفاع سقفها بتسعة ملم مقارنة بالجيل السابق، ما يعزّز أناقتها وانسيابيّتها. هذا وازداد حجم صندوق الأمتعة بمقدار 100 ليتر ليبلغ 770 ليتراً.

ارتكازاً على مفهوم 911: هيكل خفيف الوزن مع إطارات بمقاسات مختلطة

تجمع "كاين" الجديدة ثلاثة مفاهيم للهيكل في تصميم واحد جديد، يتيح لها أن تكون سيارة رياضية وسيارة للطرق الوعرة وسيارة للرحلات. وللمرّة الأولى، تتوفّر "كاين" بتوجيه كهربائي للمحور الخلفي. كما تحظى بتعليق هوائي متكيّف اختياري بتكنولوجيا الحجرات الثلاث الجديدة، يعزّز بشكل لافت التوازن بين القيادة الرياضية القاسية والقيادة المريحة المتوقّعة من سيارة صالون. ومثلما كان الأمر سابقاً، يتيح هذا النظام تعديل ارتفاع أرضية السيارة عن الطريق على المسارات الوعرة. كما يستفيد السائقون الرياضيون من آليّة عمل كهربائية عوضاً عن هيدرولية لـ "نظام بورشه للتحكم الديناميكي بالهيكل" PDCC الاختياري، الذي يحدّ من انحناء السيارة جانبياً.

على صعيد آخر، تُرسِّخ بورشه مجدداً موقعها الطليعي في تطوير أنظمة كبح متقدّمة الأداء من خلال "مكابح بورشه ذات السطح المطلي" Porsche Surface Coated Brake (PSCB) المُبتكرة. وتتضمّن تلك المكابح الجديدة على الساحة العالمية – تتوفّر قياسياً في "كاين توربو" Cayenne Turbo واختيارياً في نسخات "كاين" الأخرى كافة – أقراصاً من الحديد المصبوب مع طبقة من ’كرْبيد التنْغستِن‘ تزيد مُعامِلات الاحتكاك وتحدّ من الاهتراء وغبار المكابح.

التطوّر الرقمي وأنظمة المساندة

يُسطِّر الجيل الثالث من "كاين" فصلاً جديداً في العلاقة ما بين السائق والسيارة. في هذا السياق، تندمج "مقصورة قيادة بورشه المتطورة" Porsche Advanced Cockpit بالكامل في طابع "كاين" الداخلي الرياضي والفاخر. ويتمحور مفهوم ’العرض والتحكم‘ الجديد من بورشه حول شاشة قياس 12.3 بوصات ’عالية الدقّة بالكامل‘ Full HD تعمل باللمس خاصة بالجيل الأحدث لـ "نظام بورشه لإدارة الاتصالات" PCM. ويمكن التحكم بعدد من الوظائف الرقمية بأسلوب بديهي يشمل تحكماً صوتياً أيضاً. كما تتيح وظيفة "بورشه كونِّكت بلاس" Porsche Connect Plus القياسية الولوج إلى شبكة الإنترنت وخدمات فيها، تشمل ملاحة قياسية عبر الإنترنت مع معلومات فورية عن الزحمة. على صعيد آخر، يبرز "مساند الرؤية الليلية" Night Vision Assist مع كاميرا تصوير حرارية كأحد أهمّ أنظمة المساندة، بالإضافة إلى "مساند تغيير المسار" Lane Change Assist، "مساند البقاء في المسار" Lane Keeping Assist مع ’تعرّف إلى إشارات المرور‘، ’مساند الزحمة‘، "مساند الركن" ParkAssist مع "رؤية محيطية" Surround View، و"بورشه إنودرايف" Porsche Innodrive مع ’مُثبّت متكيّف للسرعة‘.

previous item
بورشه "911 كاريرا تي" الجديدة – عودة ناجحة إلى الجذور